24 مارس 2022

إم آي تي تكنولوجي ريفيو تطلق قائمة "أبرز 30 من خبراء الذكاء الاصطناعي العرب"

أصدرت إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية، أحد مواقع مجرة النسخة الأولى من قائمة أبرز خبراء الذكاء الاصطناعي العرب، وهي القائمة الأولى من نوعها في المنطقة العربية.


اطلع على قائمة إم آي تي تكنولوجي ريفيو لأبرز خبراء الذكاء الاصطناعي العرب 2022


تضم القائمة أبرز 30 شخصية عربية في الذكاء الاصطناعي في القطاع العام والخاص والأكاديمي من جميع أنحاء العالم. وتسلط الضوء على القادة ورواد الأعمال والباحثين ممن لعبوا دوراً بارزاً في قطاعاتهم من خلال توسيع تبني تقنيات الذكاء الاصطناعي أو إطلاق شركات ناشئة قائمة على هذه التكنولوجيا أو دفع الأبحاث خطوة إلى الأمام، في مجالات معالجة اللغات الطبيعية والروبوتات والرؤية الحاسوبية والتعلم الآلي والذكاء الاصطناعي للأشياء والبيانات الضخمة وبوتات الدردشة وغيرها.

إم آي تي تكنولوجي ريفيو من أوائل المنصات العربية التي تولي اهتماماً كبيراً في تغطيتها لمجال الذكاء الاصطناعي وتطبيقاته؛ حيث خصصت قسماً خاصاً يتضمن آخر الدراسات والأخبار المحلية والعالمية المتعلقة بالذكاء الاصطناعي. ومن أبرز إطلاقاتهاالمتخصصة نشرة الخوارزمية؛ وهي نشرة يومية شاملة تتضمن مستجدات الأبحاث والتقنيات والتطبيقات وأهم الشخصيات العربية الفاعلة في مجال الذكاء الاصطناعي. كما تكرّس المنصة قسماً خاصاً يسلط الضوء على أبرز الشخصيات العربية الملهمة في شتى المجالات العلمية. ويأتي الإعلان عن القائمة بالتزامن مع مرور عام على إطلاق نشرة الخوارزمية لأول مرة في عام 2021.


وبعد عدة مراحل تقييم، قام فريق التحرير بالاختيار بناء على الدور البارز الذي لعبته هذه الشخصيات في قطاعاتها من خلال:

●     التخصص والخبرة والممارسة العملية في ميدان الذكاء الاصطناعي بما يخدم مؤسسات أو مشاريع عاملة في المناطق العربية.

●     مساهمة الشخصية في توسيع تبني تكنولوجيات الذكاء الاصطناعي في مختلف القطاعات.

●     عمل الشخصية على إطلاق شركات ناشئة قائمة على هذه التكنولوجيا وتلبي حاجات ومتطلبات محددة للناس.

●     دور الشخصية في دفع الأبحاث العلمية خطوة إلى الأمام في مجالات معالجة اللغات الطبيعية والروبوتات والرؤية الحاسوبية والتعلم الآلي والذكاء الاصطناعي للأشياء والبيانات الضخمة وبوتات الدردشة وغيرها.

●     سعي الشخصية إلى تحقيق أعظم الفوائد من تطبيقات هذه التكنولوجيا في مختلف جوانب المجتمع.

●     جهد الشخصية في تبسيط العلم وراء تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي ومساعدة الباحثين ورواد الأعمال الشباب للانخراط فيه.


وخلص التقييم إلى اختيار أبرز 30 خبيراً عربياً في الذكاء الاصطناعي في القطاع العام والخاص والأكاديمي من جميع أنحاء العالم. وضمت القائمة النهائية 8 شخصيات من المملكة العربية السعودية و4 من الإمارات العربية المتحدة و3 من مصر و2 من كل من فلسطين وسوريا والمغرب والجزائر والأردن، وشخصيات من العراق وسلطنة عُمان ولبنان والبحرين وتونس، بمن فيهم 12 امرأة و18 رجلاً. كما تجدر الإشارة إلى أن أكثر من 70% من شخصيات القائمة هم من العاملين في المؤسسات والشركات المحلية في الدول العربية.


يمكنكم الاطلاع على كامل القائمة من خلال زيارة هذا الرابط.